منتدى جدايل المنتديات الادبية عذب الكلام نثر وخواطر الشتاء بصورة نثريه لاحاسيس الالم والعناء في ليالي شتويه

الشتاء بصورة نثريه لاحاسيس الالم والعناء في ليالي شتويه

للشتاء حكايات تسير على تجاعيد الجليد للقلب الحزين رؤية الشتاء للقلوب المحمله بالالم والتعب في الشتاء يبدو الطريق طويلاً للسائرين فوق تجاعيد الجليد المتتابعة في
وتين الوفا :: مراقبة عامة ::



للشتاء حكايات تسير على تجاعيد الجليد
للقلب الحزين

رؤية الشتاء للقلوب المحمله بالالم والتعب

الشتاء بصورة نثريه لاحاسيس الالم والعناء في ليالي شتويه


في الشتاء
يبدو الطريق طويلاً للسائرين فوق تجاعيد الجليد المتتابعة
في الشتاء يبدو السكون وحيداً لا يسكن سوى تلك القلوب المثقلة بالعناء
يكون الليل مملاً قاتلاً لمن تساوره الهموم وعبرات الاشتياق .

للشتاء حكايات وحكايات
آخرها مازال قيد التنفيذ , ولا أدري ما النهاية
رغم اتساع السماء وكثرة غيومها إلا أنها لم تتسع
همومي المبللة بزخات الجليد القاسي .

يبدو هذا الشتاء أقسى شتاء يمر لكنه لن يكون أبداً
أقسا من غدر زمان لا يرحم

تشتاق عيناي كل لحظة للبكاء
أرها ملأى بسيل من بحور الاحزان لكنها لا تستطيع البكاء
تراه الشتاء يبكي بالنيابة عنها ام أنني بالفعل لكثرة
ما بكيت لم اعد أقوى على المزيد من البكاء

آثار العابرين في طريق الغربة تخبرني بعمق همومهم
لكني لا أرى لوقع أقدامي أثر!
تراها مسحتها دموعي المتتابعة ام أن حزني
يخشي ان يعلم احد بحالي المنكسرة
فتسارع يداه في مسحها خلسة كل مساء ؟ !!!


احاول ان التحف معطف الأمل كي يقيني قسوة شتاء اليأس البارد
لكني أجده يتمزق لحظة تلو الاخرى حتى بت أشعر ان روحي جوعى
لمزيد من أحزان تقضي على ما تبقى لدي من امل
على الأقل تريحني من عناء الامل الذي يلازمني




فكل شروق للشمس يذكرني ان الغد سيكون اجمل
لكن يأتي الغد ومازلت أتجرع مرار العذاب على رصيف الانتظار
الشتاء يهبني من قسوته شيئاً لكنه يسرق مني الكثير ...
يسرق مني دفء رجوعهم

يسرق مني فرحة لقائهم
يسرق مني كل مساء نظرة الحنين التي كانت تسكن عيونهم وعيوني
يسرق مني كل مساء بقايا جسد تخور قواه يوماً بعد يوم حتى أصبح بقايا أشلاء
تحمل صورة انسان
يسرق مني اوراق ذكرياتي معهم ويترك لي مرارة الجرح لحظة فراقهم
ورغم ذلك أعلم أن في السماء متسع للرحمات
فاحاول ان احلق بين أرجائها علّ نفحاتها تعيد لي شيئاً مما خطفه الشتاء
الشتاء بصورة نثريه لاحاسيس الالم والعناء في ليالي شتويه

وتين الوفا :: مراقبة عامة ::

وتين الوفا :: مراقبة عامة ::

وتين الوفا :: مراقبة عامة ::

أدوات الموضوع

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 PL2 TranZ By Almuhajir
جميع الحقوق محفوظة منتدى جدايل
iTraidnt by ROMYO
جميع الحقوق محفوظة منتدى جدايل
iTraidnt by ROMYO