معجبوا منتدى جدايل على الفايسبوك و قوقل+
قديم 2018-03-14, 10:47 PM   #1
:: مراقبة عامة ::
 
الصورة الرمزية وتين الوفا
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
المشاركات: 21,236
معدل تقييم المستوى: 58
وتين الوفا will become famous soon enough
3b9 في رحاب امي واصدق وارق المشاعر للام



الام هي احد رحمات الله على الارض

هي الحب الحقيقي الثابت الغير قابل
للتغير هي الوحيدة التي تضحي من اجلك
دون مقابل هي من تمنحك صحتها وعمرها
بابتسامة رضا .. !


اشعار وخواطر نثرية
للأم باحساس الشعراء
واقلام فاضت بالحب .

يكبر الانسان ويمر بمختلف مراحل عمره
ولا يستطيع ابدا الاستغناء عن امه مهما حصل
على الصديقة او الحبيبية او الزوجة او الابنه
الا انهن كلهن لا تعوضن دور الام لدى الابن
فالام لها دورها المنفرد فى حياة ابنائها
والذى لا يستطيع اى حد ملئه او ادائه



هى من تؤسس الاطباء والحكماء هى من
تؤسس الحكام وقائدى العالم فلقد قال عنها
الشهير نابليون بونابرت
” المرأة التي تهز المهد بيمينها تهز العالم بيسارها”
كما قال عنها الشهير لينكولن
“إني مدينٌ بكل ما وصلت اليه وما أرجو أن
أصل اليه من الرفعة إلى أمي الملاك ” .

رحاب امي واصدق وارق المشاعر للام


اما عن افتقاد الام مهما كبر الانسان بعمره
فلقد تغنى الشعراء عن حاجتهم الى الام
فقالوا عنها


شعر عن الام للشاعر فاروق جويدة
فى قصيدته الشهيرة عن الام :
أماه.. يا أماه
ما أحوج القلب الحزين لدعوة
كم كانت الدعوات تمنحني الأمان
قد صرت يا أمي هنا
رجلا كبيرا ذا مكان

ولمسة أمي

وعرفت يا أمي كبار القوم والسلطان..
لكنني.. ما عدت أشعر أنني إنسان .

و قال الشاعر محمود درويش
فى قصيدة يعتذر فيها لامه
عن افتقاده لحبها وحنينه اليه :
أحن إلى خبز أمي
وقهوة أمي
وتكبر في الطفولة

ضعيني، إذا ما رجعت

يوماً على صدر يومِ
وأعشق عمري لأني
إذا متُّ، أخجل من دمع أمي !
خذيني، إذا عدتُ يوماً
وشاحاً لهدبك
وغطّي عظامي بعشب
تعمَّد من طهر كعبكِ
وشُدِّي وثاقي ..
بخصلة شعرٍ
بخيطٍ يلوِّح في ذيل ثوبكِ ..

الأُمُّ تلثُمُ طفْلَها وتَضمُّه حرمٌ سماويُّ
الجمال مقدَّسُ تتألَّه الأَفكارُ وهي جوارهُ
وتَعود طاهرةً هناكَ الأَنفس
حرم الحياة بِطهْرِها وحنانها هل فوقه
حرمٌ أَجلُّ وأَقدسُ بوركت يا حرم الأُمومَةِ
والصِّبا كم فيكَ تكتمل الحياةُ وتَقدُسُ

وقوداً بتنور نارك ..
وحبل غسيلٍ على سطح داركِ
لأني فقدت الوقوف
بدون صلاة نهاركِ
هرمت، فردِّي نجوم الطفولة
حتى أشارك
صغار العصافير
درب الرجوع .. لعشِّ إنتظاركِ !

بوركت يا حرم الأمومة- الشابي


يا حبّاً أهواه يا قلباً أعشق دنياه
يا شمساً تشرق في أفقي يا ورداً
في العمر شذاه يا كلّ الدّنيا يا أملي
أنت الإخلاص ومعناه فأنت عطاء من ربّي
فبماذا أحيا لولاه ماذا أهديك من الدّنيا
قلبي أم عيني أمّاه روحي أنفاسي أم عمري
والكلّ قليل أوّاه ماذا أتذكّر يا أمّي
لا يوجد شيء أنساه فالماضي يحمل أزهاراً
والحاضر تبسّم شفتاه ما زال حنانك
في خلدي يعطيه سروراً يرعاه كم ليل سهرت
في مرضي تبكي وتنادي ربّاه طفلي وحبيبي
يا ربّي املأ بالصحّة دنياه الأمّ تذوب لكي
نحيا ونذوق من العمر هناه الأمّ بحار
من خير والبحر تدوم عطاياه

أبيات أخرى عن الأم
أمّي

أُمّاه أنا لســتُ من كــتب القصـيد تمرّســـاً
كما لــم أكـــن أبـداً من الشّــــــعراءِ
كما أنّـني لســتُ خطــيـباً بارعــــــــاً أو واعظــاً للنّاس
كالخطــــــــــباء ففجـيعــتي بها أنّـني
تحــت الـــــثّرى روحـي، ومن فوقِ الثّرى
أشـــــلائي والله لا أخـــفي علـيـكم لوعـــــــــتي
ألـمٌ يلـــفُ القـلـــب والأحشـــــــاءِ
عـقد طــواهُ الدّهــر ها هــو قد مضى سطّـرتُ
فــيهِ كُــلَ يومِ رثـــــــــائي

رحاب امي واصدق وارق المشاعر للام





المصدر : منتدى جدايل - من قسم عذب الكلام نثر وخواطر



  آخر موآضيع » وتين الوفا
  رد مع اقتباس

الكلمات الدلالية (Tags)
للام, ارق المشاعر, اصدق, في رحاب امي

مواضيع جديدة في عذب الكلام نثر وخواطر

في رحاب امي واصدق وارق المشاعر للام

« دموع اب في ليلة زفاف ابنته صباح يبدأ بالامل يطوي صفحات الماضي »


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع


قد تهمك ايضا المواضيع التالية
كيف تتغلب على جرح المشاعر
نقترب ويبتعدون - اصعب المشاعر
هذيان المشاعر
مكيـــاج رحاب احمد ~مكياج راااائع..
هيمنة المشاعر الإيجابية و السلبية


. الساعة الآن 09:13 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 PL2
المشاركات المنشورة في منتدى جدايل لاتُعبر بالضرورة عن رأي جدايل ويتحمل صاحب المشاركه كامل المسؤوليه عن اي مخالفه او انتهاك لحقوق الغير